المشروعات متناهية الصغر في مصر 2024

المشروعات متناهية الصغر في مصر

المشروعات متناهية الصغر في مصر من أهم الدعائم التي تحقق أهداف التنمية الإجتماعية والإقتصادية، حيث حازت هذه المشروعات على اهتمام كبير من الدولة في الآونة الأخيرة، وظهر هذا الاهتمام في صورة العديد من التسهيلات، من حيث الإجراءات والحصول على حوافز مختلفة ومتنوعة، وكذلك توفير الدعم المالي والخدمات المختلفة لهذه المشروعات؛ من أجل تشجيع رواد الأعمال على العمل والتوسع.

في هذا المقال نتعرف على المعلومات الأساسية التي تخص المشروعات متناهية الصغر في مصر، والتي تضمن خصائص المشروعات متناهية الصغر، وطرق تمويل المشروعات متناهية الصغر في مصر والعديد من المعلومات الأخرى.

تعريف المشروعات متناهية الصغر في مصر

أوجد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تعريف موحد للمشروعات متناهية الصغر وفقاً للقانون رقم 141 لعام 2014، وتلا هذا التعريف تعديلات وفقاً لقانون 152 لعام 2020، وكان تعريف المنشآت متناهية الصغر لعام 2014 هو أنها كل منشأة فردية يقل رأسمالها عن 50 ألف جنيه مصري، يعمل بها خمسة عمال أو أقل.

كذلك أوضح البنك المركزي أن تقسيم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر يتم بناءًا على حجم الأعمال، سواء المبيعات أو الإيرادات السنوية للشركة.

خصائص المشروعات متناهية الصغر في مصر

تتشابهة خصائص المشروعات المتوسطة في مصر مع خصائص المشاريع متناهية الصغر في بعض البلدان وخاصة النامية منها، ويمكنك من خلال السطور التالية التعرف على خصائص المشروعات المتناهية الصغر في مصر، والتي تتمثل في التالي:

1- توفير فرص عمل

تمتاز المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر بقدرتها على توفير فرص عمل لأعداد كبيرة من العمالة، والمميز أن هذه العمالة لا تحتاج إلى اكتساب مهارات كبيرة، كما توفر هذه المشاريع العديد من فرص العمل نتيجة انتشارها الواسع في مختلف المحافظات.

المميز في المشروعات المتناهية الصغر في مصر أنه يمكن إقامة العديد منها بسهولة في أماكن مختلفة، حيث لا تحتاج إلى رأس مال كبير من أجل البدء، كما أن لديها بعض المميزات الأخرى، مثل السماح بتشغيل العمالة النصف ماهرة، بالإضافة إلى كون تكلفة العمالة بها محدودة للغاية، إذا ما قورنت بالمشروعات الكبيرة.

2- بساطة التكنولوجيا المستخدمة

تتميز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بمحدودية وبساطة التكنولوجيا التي تحتاجها، وذلك لطبيعة أنشطتها، والتي يغلب عليها الطابع الحِرفي، بالتالي فهي تعتمد على الإمكانيات المحلية إلى حد كبير، لذا، فإن التقنيات المستخدمة بها غير مكلفة؛ لأنها تعتمد على الأساس على مهارة العمالة والتكنولوجيا والمعدات التقليدية.

3- المرونة

تتميز المشروعات متناهية الصغر في مصر بمرونتها في إنتاج السلع والخدمات التي يحتاجها السوق، وقدرتها على التجديد والتغيير حسب متطلبات السوق، بالتالي يسهل نقل مكان العمل أو المصنع بسهولة وبدون تحمل تكلفة كبيرة، كما يسهل بناء شبكة اتصالات خاصة بها وبشكل فعّال وغير رسمي، مما يجعلها سريعة الاستجابة لأي تغير يحدث في السوق.

خصائص المشروعات متناهية الصغر في مصر
خصائص المشروعات متناهية الصغر في مصر

4- سهولة التأسيس

لا تحتاج المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر إلى رأس مال كبير، فاحتياجات مثل هذه المشاريع من الآلات والمواد خام والعمال تعد احتياجات بسيطة ومحدودة، بالإضافة إلى أن تكلفة رأس المال المستثمر في أصوله الثابتة والمتغيرة منخفضة نسبيًا، بالتالي من السهل تأسيس مثل هذه المشروعات نظرًا لطبيعتها الفردية.

5- الانتشار الواسع

أحد أهم خصائص المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر في مصر سهولة تحقيق انتشار واسع جغرافيًا؛ بسبب قلة حاجتها للبنىة التحتية، ولأن معظم هذه المشاريع تُقام في أي مكان بدون شروط خاصة للبنىة التحتية، مما يجعلها مورد جيد للأسواق المحلية، ومكان مناسب لتأمين فرص عمل للعاطلين عن العمل.

6- توفير العمالة النسائية

تعمل المشروعات متناهية الصغر في مصر على تمكين المرأة بصورة كبيرة واستقطاب نسبة كبيرة من العمالة النسائية، حيث تتوافق طبيعة هذه المشاريع الصغيرة والمتوسطة مع متطلبات عمل المرأة، وتتمركز هذه المشروعات بصورة أساسية في المنازل ومراكز إقامة هذه السيدات، وتتيح لهم العمل في أكثر من مجال، مثل الخياطة والمشغولات اليدوية.

7- الجمع بين الإدارية والملكية

تتميز المشروعات متناهية الصغر في مصر بالجمع بين الإدارة والملكية، إذ يمكن لصاحب المشروع أن يكون هو نفسه المدير المسؤول عنه، وهو نفسه العامل الذي يساعد أفراد أسرته أو العاملين بالمشروع؛ لأنه يباشر بنفسه العمليات الإدارية والفنية والمالية للمشروع، بالتالي يمكنه تجنب المشاكل التي يمكن أن تنشأ في حالة وجود شركاء.

المميز كذلك في هذه المشروعات متناهية الصغر في مصر هي أن المكاسب والأرباح تعود مباشرة إلى صاحب المشروع، وكلما انفصلت الإدارة عن الملكية، يصعب معها التصرف واتخاذ القرارات المناسبة فى الوقت المناسب.

الفرق بين المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر

توجد بعض الفروقات الواضحة بين المشروعات الصغيرة والمشروعات متناهية الصغر في مصر، وذلك طبقًا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وتظهر هذه الاختلافات في التالي:

1- عدد العمال: يقسم الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وفقًا لعدد العاملين بها، حيث يطلق على المشروعات أنها متناهية الصغر في حال كان يعمل بها خمسة أفراد أو وأقل، أما المشروعات الصغيرة هي المشروعات التي يعمل بها 50 عاملًا أو أقل.

2- رأس المال: وفقًا للقانون عام 2014، فالمنشئات تكون متناهية الصغر إذا كان رأسمالها يقل عن 50 ألف جنيه، كما يمكن اعتبار المنشأة الصغيرة في حال كان رأس مالها المدفوع بين 50 ألف جنيه ومليون جنيه.

جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر

هو الجهة المعنية بتنمية وتطوير وخلق المشروعات المتوسطة والصغيرة والمشروعات متناهية الصغر في مصر، حيث يقوم هذا الجهاز بتنسيق وتوحيد الجهود لدى كافة الجهات المعنية والجمعيات الأهلية؛ بهدف وضع برنامج وطني لتنمية وتطوير المشروعات، وتهيئة المناخ اللازم لتشجيع نمو المشروعات متناهية الصغر وتطورها.

تم إنشاء جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بقرار من رئيس مجلس الوزراء لسنـــة 2017، والمعدل بالقرار رقم 2370 في سنة 2018، وقد استطاع الجهاز حل الجهاز مكان الصندوق الإجتماعي للتنمية عام 1991، وهو نتاج 25 عامًا من الخبرات التنموية الشاملة متعددة المجالات.

تمويل المشروعات متناهية الصغر في مصر

يساهم جهاز تنمية المشروعات في تحسين مستوى المعيشة للأسر وتقليل حالات الفقر في المجتمعات الفقيرة، وذلك عن طريق دعم أنشطة التمويل متناهى الصغر على المستوى القومى، كما يهتم الجهاز كذلك بمساندة الجمعيات والمؤسسات والجهات الوسيطة المعنية بممارسة هذا النوع من النشاط، وذلك عن طريق العمل على تطوير قدراتها المالية والفنية والإدارية، لتمكينها من توفير خدمات بكفاءة وفاعلية أكبر، والوصول إلى قاعدة كبيرة من العملاء في المحافظات والقرى النائية.

تتمثل وسائل تمويل المشروعات متناهية الصغر في مصر عبر الطرق التالية:

1- المؤسسات والجمعيات الأهلية

يقوم الجهاز بتمويل الجمعيات والمؤسسات الأهلية باعتبارها شريك أساسي في مجال التمويل متناهى الصغر، حيث تستطيع هذه الجمعيات الوصول إلى الفئات المستهدفة والعملاء في جميع المناطق النائية والأكثر احتياجًا في كافة محافظات الجمهورية، تلك الأماكن التي يصعب الوصول إليها من قنوات التمويل الأخرى.

2- المؤسسات المالية غير المصرفية “شركات التمويل متناهى الصغر”

يقدم الجهاز خدمات التمويل لكافة الشركات والمؤسسات غير المصرفية المرخصة بمزاولة نشاط التمويل للمشروعات متناهية الصغر في مصر؛ من أجل أن تقوم بإعادة إقراض العملاء المستهدفين في المناطق النائية بجميع محافظات الجمهورية، كما يمكن أن يحصل العميل من خلال تلك الشركات على تمويل كبير، يصل إلى 30 ألف جنيه.

3- البنوك

يوفر الجهاز خدمات التمويل للـ المشروعات متناهية الصغر في مصر من خلال البنوك، حيث يعمل على توسيع نطاق محفظة البنوك التي يتم التعامل معها في مجال التمويل متناهى الصغر، مستفيدًا من قدرة البنوك على استهداف العملاء بالقرى والنجوع عبر فروعها الكثيرة الموجودة في جميع المحافظات.

قانون المشروعات متناهية الصغر
قانون المشروعات متناهية الصغر

قانون المشروعات متناهية الصغر

القانون الأخير والمحدث للمشروعات متناهية الصغر في مصر هو القانون رقم 152 لعام 2020، والذي يتيح حوافز ضريبية للممولين لم تسبق لها مثيل، حيث يتم تحديد حجم المبيعات عن طريق الإقرار الذي يقدمه صاحب المشروع، وهو إقرار ضريبي سنوي مبسط، يعده بدقة صاحب المشروع.

يشجع قانون رقم 152 لسنة 2020 الخاص بالضرائب المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة أصحاب المشاريع على الاستفادة من الحوافز والمزايا الضريبية وغير الضريبية التي يقدمها، كما يتيح هذا القانون حوافز ضريبية للممولين لم تحدث من قبل، كما يضمن القانون نظامًا ضريبيًا مبسطًا لهذه المشروعات، بما يساهم فى تخفيف الأعباء الضريبية على أصحاب المشروعات، وييسير الإجراءات؛ من أجل تشجيع أصحاب الأعمال ورفع كفاءتهم التشغيلية والإنتاجية.

الضريبة طبقًا لهذا القانون يتم حسابها حسب حجم المبيعات والأعمال، بالتالي لا يحتاج فيها صاحب العمل إلى دفاتر أو مستندات أو فواتير شراء، حيث أنه إذا قلت المبيعات السنوية أو عن 250 ألف جنيه، تكون الضريبة 1000 جنيه في السنة، أما إذا قلت عن 500 ألف جنيه، تكون الرسوم الضريبة 2500 جنيه، وإذا قلت المبيعات عن مليون جنيه، تكون الضريبة 5000 آلاف جنيه سنويًا، كما تختلف نسبة الضريبة وفقًا للزيادة المتوقعة في حجم المبيعات.

يتم تحديد حجم المبيعات أو الأعمال عن طريق استخدام الإقرار الذي يصيغه صاحب المشروع، وتقوم مصلحة الضرائب بتوثيقه، كذلك يتم تحديد حجم أعمال المشروع الخاضع للمعاملة الضريبية كل خمس سنوات طبقًا لمصلحة الضرائب، ويحاسب الممول ضريبيًا على السنوات الخمس التالية حسب نتيجة الفحص.

من ضمن الحوافز التي يقدمها قانون تنمية المشروعات هو أنه يعفى المشروعات متناهية الصغر في مصر والصغيرة والمتوسطة من ضريبة الدمغة ومن رسوم توثيق عقود تأسيس الشركات والرهن المرتبطة بأعمالها وعقود التسهيلات الائتمانية وذلك لمدة 5 سنوات من تاريخ القيد في السجل التجاري، كما يعفي القانون أيضاً من عقود تسجيل الأراضي وضريبة الدمغة من أجل إقامة المشروعات.

من ضمن التسهيلات المميزة التي يقدمها القانون هو أنه يعفى المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر من الضريبة المستحقة على الأرباح، والتي تنشئ عن التصرف في الأصول أو المعدات أو حتى الآلات المستخدمة في الإنتاج، خاصًة إذا تم استخدام حصيلة البيع في شراء أصول أو آلات أو معدات جديدة خلال سنة من تاريخ التصرف، وفقًا للشروط والضوابط والإجراءات وفقًا لمصلحة الضرائب المصرية.

ويمكن التعرف أكثر على قانون المشروعات متناهية الصغر في مصر، من خلال التوجه إلى الموقع الرسمي لـ مصلحة الضرائب المصرية

الإطار القانوني والتشريعي للتمويل متناهي الصغر في مصر

يشارك جهاز تنمية المشروعات متناهية الصغر في مصر فى تنظيم نشاط التمويل متناهية الصغر على اعتباره عضو فعال فى مجلس أمناء وحدة الرقابة على نشاط التمويل للجمعيات والمؤسسات الأهلية العامة للرقابة المالية، والاتحاد المصري للتمويل.

وتيسيرًا على المؤسسات الأهلية، فقد قام الجهاز من خلال فروعه باستلام طلبات ترخيص مزاولة النشاط من الجمعيات والمؤسسات المعنية، وقام أيضًا بدراستها وتسليمها إلى وحدة الرقابة على نشاط التمويل متناهى الصغر التابع للهيئة العامة للرقابة المالية، كذلك تم إصدار تراخيص مزاولة النشاط لعدد كبير من الجمعيات والمؤسسات الأهلية.

ويمكن معرفة المزيد من التفاصيل المتعلقة بقوانين المشروعات متناهية الصغر في مصر من خلال جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

في الختام المشروعات متناهية الصغر هي واحدة من المشروعات التي تشجعها الدولة وتدعمها بصورة كبيرة، وذلك لأنها تساهم في تحقيق الاستقرار الإجتماعي والإقتصادي، كما تعمل على تحسين مستوى المعيشة للعديد من الأسر والعائلات على مستوى المحافظات.

Previous Post
Newer Post

Leave A Comment

Cart

لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

X